الأهلي يخرس الجميع ويعود بقوة للمنافسة علي الصعود الي الدور قبل النهائي

هدف رامي ربيعة في الوداد 


عاد النادي الأهلي بقوة للمنافسة في المجموعة الأولي لبدور الثمانية بدوري أبطال أفريقيا حيث أستطاع النادي الأهلي التفوق علي متصدر المجموعة في ملعبه ووسط جمهوره نادي الوداد البيضاوي المغربي والفوز بنتيجة هدف نظيف ، ليصبح بالمركز الثالث بأربع نقاط خلف نادي الوداد البيضاوي المغربي ونادي زيسكو الزامبي ولكل منهما سبعة نقاط .

أتت المباراة قوية وحماسية و اصرار علي الفوز من جانب النادي الأهلي حيث كان لا بديل عن الفوز في هذة المباراة ليستكمل مشوارة نحو التأهل الي الدور قبل النهائي في البطولة ، وشهد الشوط الأول سجال بين الفريقين في وسط الملعب وابرز ما فيه هو خروج عمرو السولية مصاب ودخل بدلا منه اللاعب باسم علي .

بدء الشوط الثاني والكل مترقب هدف للنادي الأهلي وبالفعل في الدقيقة 56 من المباراة ومن ضربة حره مباشرة ينفذها اللاعب وليد سليمان لتجد رأس رامي ربيعه ليسكنها في شباك حارس مرمي الوداد البيضاوي المغربي ليسجل الهدف الأول والوحيد في المباراة وكأن عدالة السماء تنزل في المغرب لنفس اللاعب الذي سجل هدف صحيح في المباراة السابقة ولم يحتسبها حكم المباراة بداعي التسلل ، وأستمر الشوط الثاني سيطرة من جانب نادي الوداد المغربي في منتصف الملعب دون خطورة علي الأهلي الا في بعض الكور التي كان لها أحمد عادل عبدالمنعم بالمرصاد ليتألق في المباراة ويثبت جدارته لحراسة مرمي النادي الأهلي .

بهذة النتيجة يبقي للنادي الاهلي مباراتين الأولي علي ملعبه ووسط جماهيرة أمام نادي زيسكو الزامبي ومطالب فيها بالفوز خصوصا نادي زيسكو ليس بالفريق المرعب أو المخيف وامكانياته قليلة نوعا ما و الاخري أمام نادي أسيك الايفواري خارج ملعبه ومطالب فيها أيضا بالفوز خصوصا نادي أسيك يعتبر أضعف فرق المجموعة وقتها سيصعد النادي الأهلي رسميا للدور قبل النهائي وأحتمال كبير أول المجموعة أيضا اذا تساوي في النقاط مع الوداد البيضاوي و زيسكو الزامبي .

تنويه : الصور والفيديوهات في هذا الموضوع على هذا الموقع مستمده أحيانا من مجموعة متنوعة من المصادر الإعلامية الأخرى. حقوق الطبع محفوظة بالكامل من قبل المصدر. إذا كان هناك مشكلة في هذا الصدد، يمكنك الاتصال بنا من هنا.

عن الموقع

NEWS TV المصداقية مبدء و الحقيقة هدف و حرية الشعوب إهتمامنا

التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات لموضوع "الأهلي يخرس الجميع ويعود بقوة للمنافسة علي الصعود الي الدور قبل النهائي "


الابتسامات الابتسامات