ضغوط علي رئيس النادي الأهلي لإقالة مارتن يول والمطالبة بحسام البدري



رفض محمود طاهر رئيس النادي الأهلي المصري، الضغوط التي يتعرض لها من بعض أعضاء المجلس للإطاحة بالهولندي مارتن يول بعد الهزيمة المدوية أمام الزمالك في نهائي كأس مصر بنتيجة 3/1.

ويأتي سبب تأجيل حسم مصير الهولندي مارتن يول، بسبب توالي المباريات، وارتباط الفريق بمباراة قوية وهامة أمام زيسكو الزامبي يوم 12 أغسطس المقبل في الجولة الخامسة من دوري أبطال أفريقيا.

وسوف تحسم مباراتا الأهلي أمام “زيسكو وأسيك” مصير الجهاز الفني للنادي الأهلي خلال المرحلة المقبلة، في ظل الضغوط الكبيرة التي يتعرض لها مجلس الإدارة بسبب تراجع المستوى الفني للفريق، وعدم تقديم الفريق مع يول للأداء والنتائج المنتظرة.

وفي نفس السياق، طلب مجلس الإدارة من الجهاز الفني للأهلي، تقديم تقرير عن مباراة الزمالك وتوضيح سبب الخسارة الكبيرة.

وعلم “newstv999” أن حسام البدري المدير الفني السابق للأهلي والمنتخب الأوليمبي، يعتبر أقوى المرشحين لتولي القيادة الفنية للأهلي في حالة أي تعثر محتمل بالفترة المقبلة، على الصعيد الأفريقي.

على الجانب الآخر، يتعرض مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، لبعض الضغوطات من جانب أعضاء مجلس الإدارة والمقربين منه، لاستمرار مؤمن سليمان في القيادة الفنية خلال الفترة المقبلة.

ويتمسك رئيس الزمالك بالاستعانة بمدرب أجنبي بالفترة المقبلة، ويتواجد معه مؤمن سليمان لمعاونته.

وكان مؤمن سليمان قد قاد الزمالك لتحقيق بطولة كأس مصر، بالفوز على الإسماعيلي برباعية والفوز على الأهلي بثلاثية.

ويحسم مجلس إدارة الزمالك مصير مؤمن سليمان بشكل نهائي خلال الساعات المقبلة، ولكن في حالة الاستعانة بمدرب أجنبي، فسيتواجد مؤمن في منصب المدرب العام.

وفي نفس السياق، حذر رئيس الزمالك الجهاز الفني واللاعبين، من الافراط في فرحة الفوز بكأس مصر، والتفوق على النادي الأهلي، وطالب اللاعبين بالفوز على انيمبا النيجيري والصعود للدور نصف النهائي.

تنويه : الصور والفيديوهات في هذا الموضوع على هذا الموقع مستمده أحيانا من مجموعة متنوعة من المصادر الإعلامية الأخرى. حقوق الطبع محفوظة بالكامل من قبل المصدر. إذا كان هناك مشكلة في هذا الصدد، يمكنك الاتصال بنا من هنا.

عن الموقع

NEWS TV المصداقية مبدء و الحقيقة هدف و حرية الشعوب إهتمامنا

التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات لموضوع "ضغوط علي رئيس النادي الأهلي لإقالة مارتن يول والمطالبة بحسام البدري "


الابتسامات الابتسامات