إشتباكات داخل مصنع السيراميك بقويسنا والعمال يعلنون الإعتصام



يبدو أنها لم ولن تكون الأولي من سلسلة إعتصامات عمالية ستأتي في النهاية الي الإنفجار،في ظل المعاناة التي يعاني منها الشعب المصري منذ عامان من الاعباء التي تفرضها عليه الحكومة يوميا وغلاء الاسعار الذي أصبح بشكل يومي الي جانب العبء الجديد وهو الضريبة المضافة التي تم إستغلالها من جميع التجار في إرتفاع جميع المنتجات والسلع دون رقابة من حكومة شريف اسماعيل فأصبح الشعب لايجد من يحنو علية فقط يجد من يحمله فشله في حل المشاكل الإقتصادية من أعباء وضرائب وغلاء لكي تعيش الطبقة البرجوازية فقط .

قام عمال مصنع السيراميك بالمنطقة الصناعية بقويسنا، بمحافظة المنوفية، اليوم الثلاثاء، بالتعدي على أعضاء مجلس الإدارة، والاشتباك معهم بالأيدي، بعد ما وصوفوه بـ«خداع الإدارة للعمال، وعدم تنفيذ مطالبهم»، وذلك في أول يوم لفك إضرابهم.

وقال شهود عيان لـ «لنيوز تي في » إنه وقعت حالات إغماء بين العمال بسبب التزاحم، انتقلت على إثرها عربات الإسعاف لنقلهم إلى مستشفى قويسنا المركزي.

وأعلن العمال اعتصامهم داخل المصنع بعد إعانتهم من غلاء الأسعار والي الان الادارة لم تقم بزيادة رواتبهم ، فيما انتقل إليه عادل خليل وكيل وزارة القوى العاملة بالمنوفية، ونائبي رئيس مركز ومدينة خالد النمر والسيد حسن، ومسؤولى مكتب عمل قويسنا، وأجهزة الأمن والشرطة لمتابعة أزمة المصنع.


يذكر أن عمال المصنع بأكمله وعددهم حوالي 1300 دخلوا في إضراب منذ 6 أغسطس الماضي للمطالبة بتطبيق بند علاوة غلاء المعيشة في قانون العمل.

المكان: مصر مصر
تنويه : الصور والفيديوهات في هذا الموضوع على هذا الموقع مستمده أحيانا من مجموعة متنوعة من المصادر الإعلامية الأخرى. حقوق الطبع محفوظة بالكامل من قبل المصدر. إذا كان هناك مشكلة في هذا الصدد، يمكنك الاتصال بنا من هنا.

عن الموقع

NEWS TV المصداقية مبدء و الحقيقة هدف و حرية الشعوب إهتمامنا

التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات لموضوع "إشتباكات داخل مصنع السيراميك بقويسنا والعمال يعلنون الإعتصام "


الابتسامات الابتسامات