علاء الأسواني يكتب /..تقرير مسرب من جهاز أمني..


الروائي علاء الاسواني 

هذا المقال بالتعاون مع موقع DW

جهاز ......

ادارة الاعلام

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ــ "سري جدا "

رقم مسلسل 17-97427

مقدم إلى سيادة اللواء .....نائب رئيس الجهاز

من العقيد....... مدير ادارة الاعلام

الموضوع: مقترحات ادارة الاعلام للتعامل مع المتغيرات السياسية الحالية

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

سيادة اللواء .... 

تحية طيبة وبعد 

أولا: أهنيء سيادتكم بنجاح عملية تسريبات المكالمات الخاصة بمحمد البرادعي..بالأمس عقدت مع زملائى في ادارة الاعلام اجتماعا لتقييم العملية وكان رأي الرائد (... )أن مكالمات البرادعي ليس فيها ما يسيء له عند الرأي العام حيث أنها كلها تعكس آراءه الشخصية في بعض الشخصيات وكان رأيي - كما تعلمت من سيادتكم - أن العبرة في أي تسريبات ليس بمضمونها وانما بطريقة تقديمها. حيث ان معظم المشاهدين لن يلتفتوا كثيرا لما ورد في المكالمات وانما سيتبنون وجهة نظر المذيع وسيقتنعون بالاتهامات التى يوجهها بدون الحاجة للتدليل عليها. لقد وردت الينا تقارير عديدة تؤكد أن صورة البرادعي قد اهتزت عند الرأي العام بفضل التسريبات. أقترح على سيادتكم تكرار عملية تسريب المكالمات الخاصة مع العناصر الاثارية التى تتبنى التحريض ضد الدولة ولم نتمكن من تقديمها للمحاكمة حتى الآن.

ثانيا: حيث أن موجة الغلاء ستستمر بعد قرار القيادة السياسية - الحكيم - بتعويم الجنيه، لدينا تقارير عن حالة غضب تتزايد بين المواطنين ونقترح حملة اعلامية مكثفة يشترك فيها متخصصون متعاملون مع الجهاز وذلك بهدف توعية المواطنين بأهمية الاصلاح الاقتصادي وبث الطمأنينة فيهم بالحديث عن الرخاء المرتقب باذن الله. كما نقترح ظهور سيادة الرئيس السيسي اعلاميا في عدة مقابلات مع مواطنين بسطاء. كأن يتناول سيادته مثلا وجبة الافطار مع أسرة فقيرة أو يتناول سيادته وجبة الغداء (فول وطعمية) مع العمال في أحد المشروعات العملاقة (سيتم اختيار هؤلاء المواطنين وتدريبهم بواسطة الجهاز) وذلك لبث الاحساس لدى المصريين بأن سيادة الرئيس يتضامن معهم في ظروفهم المعيشية الصعبة.




ثالثا: حيث أن القيادة السياسية قد اتخذت قرارها النهائي بتسليم جزيرتي تيران وصنافير للمملكة العربية السعودية نقترح استضافة أساتذة جامعات وخبراء استرتيجيين ونجوم سينما ولاعبي كرة قدم مشهورين من المتعاونين مع الجهاز للتأكيد على سعودية الجزيرتين، وكذلك لاعلان ثقتهم المطلقة في حكمة سيادة الرئيس ووطنيته واظهار فرحتهم بتسليم الجزيرتين للمملكة السعودية.

رابعا: بعد أيام ستحل الذكرى السادسة لأحداث يناير ونقترح الحديث في الاعلام بتوسع عن القضية -250 أمن دولة- التى ستضم كل الأسماء البارزة التى اشتركت في أحداث يناير وتهديدهم بمحاكمتهم بتهم التخابر والخيانة، كما نقترح القبض على مجموعة صغيرة مابين عشرة وعشرين متهما من بين العناصر الاثارية واحالتهم لنيابة أمن الدولة بتهم اثارة البلبلة وتكدير السلم الاجتماعي والتحريض ضد مؤسسات الدولة واظهار صورهم وراء القضبان في كل وسائل الاعلام وذلك لتحقيق الردع لبقية العناصر الاثارية حتى لاتستغل ذكرى يناير في احداث الشغب.

خامسا: لوحظ في الفترة الأخيرة تكرر وفاة متهمين أثناء احتجازهم الأمر الذى استغلته منظمات حقوق الانسان المتربصة بمصر. نقترح استضافة أطباء من ادارة الطب الشرعي في التليفزيون للتأكيد أن المتوفين جميعا ماتوا لأسباب طبية بحتة (غيبوبة سكر - هبوط مفاجئ في ضغط الدم - ذبحة صدرية) كما نقترح استضافة بعض أعضاء مجلس حقوق الانسان المتعاونين مع الجهاز للتأكيد على أن هؤلاء المتوفين لم يتعرضوا لأى تعذيب وكانوا يعاملون بطريقة طيبة وانسانية وفقا لأرقى المعايير الدولية.

سادسا: في وسط هذه الظروف الدقيقة التى تمر بها البلاد نقترح شغل الرأي العام بقضايا بعيدة عن السياسة وقد أصدرنا تعليمات للسيد " ....." رئيس نادي "...." الرياضي وذلك بافتعال معارك مع شخصيات رياضية يهددهم فيها بكشف فضائحهم على أن يبرز الاعلام بتوسع المساجلات بين المذكور وخصومه، وفي نفس الوقت أصدرنا تعليمات لمعدي البرامج الحوارية باثارة قضايا جدلية مثل ممارسة الجنس بدون زواج وزنا المحارم وتأثير السحر والجان على القدرة الجنسية.

كما أصدرنا تعليمات لشيوخ السلفية باصدار فتاوى غريبة تشغل الرأى العام مثل (هل تعتبر خادمات المنازل شرعا من ملك اليمين وهل يبيح الشرع ممارسة الجنس معهن ..؟ وهل تجوز مصافحة الشيعي والبهائي والمسيحي والقاء السلام عليهم ..؟

سابعا: وردت لنا معلومات مؤكدة بأن المدعو هشام جنينة (الرئيس السابق للجهاز المركزى للمحاسبات) أصبح يتمتع بشعبية في أوساط المعارضين للدولة وأن كثيرين منهم يريدون ترشيحه لرئاسة الجمهورية في الانتخابات القادمة. من المعروف بالطبع ان ثقة الشعب المصري في الرئيس السيسي لن تتزعزع أبدا لكننا نقترح اجهاض مخطط العناصر الاثارية وذلك بتنفيذ حملة اعلامية ضخمة من أجل نزع الثقة عن المدعو جنينة عند الرأى العام.

نقترح مثلا اذاعة مكالماته الخاصة في التليفزيون كما حدث مع البرادعي ولدينا بهذا الصدد تسجيل لمكالمة أجراها المدعو جنينة مع صحفي أمريكي يدعى مايكل نورثون. نقترح اذاعة هذه المكالمة مع تقديم مايكل نورثون على أنه مسؤول المخابرات الأمريكية في منطقة الشرق الأوسط، ثم يقدم محام من المتعاونين مع الجهاز بلاغا للنائب العام ضد جنينه بتهمة التخابر مع دولة أجنبية والاضرار بالأمن القومي.

نقترح أيضا التركيز اعلاميا على علاقة المدعو جنينه بتنظيم الاخوان المسلمين الارهابي (مع التأكيد على كل المعدين والصحفيين بعدم نشر أي صورة لزوجة المدعو جنينة وابنتيه لأنهن غير محجبات).

في انتظار تعليمات سيادتكم للتنفيذ.

تحياتي واحترامي

العقيد (.....) مدير ادارة الاعلام

(طبق الأصل ).

الديمقراطية هي الحل.



* النص أعلاه مستلهم من وحي الخيال
المكان: مصر مصر
تنويه : الصور والفيديوهات في هذا الموضوع على هذا الموقع مستمده أحيانا من مجموعة متنوعة من المصادر الإعلامية الأخرى. حقوق الطبع محفوظة بالكامل من قبل المصدر. إذا كان هناك مشكلة في هذا الصدد، يمكنك الاتصال بنا من هنا.

عن الموقع

NEWS TV المصداقية مبدء و الحقيقة هدف و حرية الشعوب إهتمامنا

التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات لموضوع "علاء الأسواني يكتب /..تقرير مسرب من جهاز أمني.."


الابتسامات الابتسامات