نيوز تي في
حقوق الطبع والاسناد محفوظة لقناة newstv. يتم التشغيل بواسطة Blogger.

علاء الأسواني يكتب/ كيف تحتفظ بالسلطة حتى يوافيك الأجل..؟!



هذا المقال بالتعاون مع موقع DW 

اذا كنت حاكما في بلد غير ديمقراطي وأردت أن تحافظ على السلطة اتبع الخطوات الآتية:

أولا: كن عطوفا حنونا ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
معظم الناس ليس لديهم وقت للتمحيص أو القراءة وهم يتعبون من التحليل والتفكير في. انهم يفضلون الصورة والعناوين الرئيسية. اعطهم ما يحبون. لا يجب أن تغيب صورتك عن الاعلام يوما واحدا. كل مرة مشهد جديد. مرة تفطر مع أسرة فقيرة ( يتم اختيارها وتدريبها بواسطة المخابرات) ومرة عالج طفلا مريضا على نفقتك الخاصة ومرة اشتر شقة لسيدة مسنة بلا مأوى. بالاضافة للمساتك الانسانية افتتح مشروعا كل أسبوع. لا تهم جدية المشروع ولا جدواه الاقتصادية..المهم أن تقص الشريط أمام الكاميرات وتقبل الأطفال الذين ستحشدهم المخابرات لاستقبالك وياحبذا لو انطلق الحمام الزاجل حولك ليكون المشهد رائعا في التليفزيون. لا تنس أن تلقي كلمة قصيرة عاطفية مؤثرة. كأن تقول مثلا:

"يابلادي أحبك يابلادي. لقد رضعت من ثديك وأنا طفل وشربت من نهرك وأكلت من ثمرك. سأدافع عن ترابك وأشجارك. أموت وتحيا بلادي".

يستحسن أن تنهمر دموعك تأثرا أمام الكاميرات. اذا لم تستطع البكاء اخرج منديلك وضعه على وجهك كأنك تبكي.

ستثير سخرية قلة من الأذكياء لكن معظم الناس سيحبونك لأنك رئيس وطني وحنون.




ثانيا: احكم قبضتك على الاعلام: ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الاعلام هو أداتك لتشكيل عقول الملايين. سيطر عليه تماما. تخلص من كل الاعلاميين المستقلين واستبدل بهم اعلاميين يعملون وفقا لأوامر الأمن. .انهم مثل الساقطات يقدمن خدماتهن لمن يدفع أكثر. اغدق عليهم بلا حساب سيصبحون ملك يمينك. كل اعلامي يجب أن يظهر بضع ساعات كل يوم ليوجه الرأى العام لما تريده. يجب أن ينشغل الناس كل أسبوع بقضية جديدة. زنا المحارم أو تعدد الزوجات أو فتوى غريبة من أحد الشيوخ. المهم الا تترك الناس يفكرون في السياسة. تستطيع عن طريق الاعلام أن ترفع من تشاء وتذل من تشاء وتغطي على أخطائك مهما تكن فادحة وتصنع لنفسك مجدا بلا أساس و في النهاية سيتحول معظم الناس إلى قطيع بشري عاجز تماما عن التفكير المستقل بمقدورك أن تملأ رؤوسهم بكل ما تريده.

ثالثا: دعم أعوانك واشتر خدمك ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الجيش والشرطة والقضاء هم أعوانك في الحكم . يجب أن تغدق عليهم ليدافعوا عنك باستماتة حفاظا على الحياة الرغدة التي ينعمون بها بفضلك . أما الخدم فهم كثيرون ومتنوعون: مثقفون ولاعبو كرة قدم ونجوم سينما وأساتذة جامعات. هؤلاء على استعداد تام فوري لخدمة أى حاكم والتسبيح بحمده خوفا من بطشه أو طمعا في عطاياه أو حفاظا على ثروات صنعوها ولايستحقونها.. يستطيع ضابط صغير في المخابرات أن يجند اكبر نجوم البلد ليمدحوك في وسائل الاعلام ويطلبوا من الشعب مساندتك لأنك زعيم لن يجود الزمان بمثله.

رابعا: المؤامرة والبديل ــــــــــــــــــــــتــــــــــــــــــ
يجب أن يؤمن الشعب أن هناك مؤامرة دولية رهيبة تشترك فيها دول كبرى من أجل اسقاط حكمك. يجب أن يظهر خبراء استراتيجيون في التليفزيون كل ليلة ليحذروا الشعب من المؤامرة ويستعملوا مصطلحات ضخمة غامضة مثل الطابور الخامس وحروب الجيل الرابع والفراغ الاستراتيجي عابر القارات. يجب ان يعيش الناس في ذعر حقيقي من سقوط حكمك لأنه سيؤدي للفوضى والحرب الأهلية. لا يوجد ما يدعم حكمك أفضل من خوف الناس من تبعات سقوطه.

خامسا : اسحق من يعترض ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المعارضون لحكمك تستطيع أن تشتريهم بالمناصب أو تخيفهم بالقمع على أن هناك معارضين لايخافون ولا يطمعون ويقاتلون بلا هوادة دفاعا عن الدستور والقانون. هؤلاء أعداؤك الحقيقيون فاسحقهم بلا رحمة. اعتقلهم والق بهم في السجون بتهم تجهزها لهم. يجب أن يتم تأديبهم في السجن حتى لا يرفعوا رؤوسهم في وجهك مرة أخرى. من يتعذر اعتقاله لأن له مكانة دولية تستطيع أن تقضي على سمعته تماما. ضباط المخابرات سيمدون الاعلاميين بمعلومات وتسجيلات (حقيقية أو مصنوعة) عن حياته. يجب أن يستمر الاعلاميون كل ليلة في اذاعة أشياء مشينة ضده حتى تنهار ثقة الناس فيه واذا قدم هذا المعارض بلاغا أو رفع قضية سب وقذف فالنتيجة معروفة. سيتم حفظ البلاغ وسيخسر القضية. يجب أن يعلم الجميع انه لامهرب من غضبك.. يجب ألا يثق الشعب الا فيك وحدك و يجب ألا يصدق سوى كلامك..

هكذا ستقبض على الحكم إلى الأبد. ستصنع الحقيقة التي تريدها. اذا ارتكبت خطأ تستطيع أن تحيله إلى نجاح عظيم واذا لحقت بك هزيمة تستطيع أن تحيلها إلى نصر بل انك تستطيع ان تقتل من تشاء ثم تصور الامر على انه انتحر وسوف يؤكد انتحاره الطب الشرعي والنيابة والقضاء والاعلام. هكذا سيرضخ لك الشعب كله ولن يجرؤ أحد على الاعتراض على أي شيء تقوله أو تفعله. انت الحاكم الأقوى، سيد الشعب والوطن، فاستمتع بالسلطة إلى الأبد وجهز أولادك للحكم من بعدك.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تم العثور على الوثيقة السابقة في أوراق العقيد بكار الذى حكم جزيرة "انجوان" في جزر القمر وكان ديكتاتورا رهيبا قمع شعبه وفشل في كل سياساته وتخيل أنه باق في السلطة للأبد لكن الشعب ثار ضده وخلعه عن الحكم مما اضطره للهرب خارج الجزيرة لينجو بحياته.
  • Blogger Comments
  • acebook Comments

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Item Reviewed: علاء الأسواني يكتب/ كيف تحتفظ بالسلطة حتى يوافيك الأجل..؟! Rating: 5 Reviewed By: News tv