نيوزويك: لماذا تنفق مصر ملايين الدولارات لإنشاء وكالة فضاء ''وهمية''؟



قالت مجلة "نيوزويك" الأمريكية إن إعلان الحكومة المصرية إعادة إحياء مشروع وكالة الفضاء المهجور منذ عام 1960 رغم الأزمة الاقتصادية الطاحنة التى تمر بها يطرح سؤالًا: "لماذا تنفق مصر ملايين الدولارات على محطة فضاء وهمية؟".

ولفتت المجلة في تقرير لها، الثلاثاء، إلى أن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي يحاول إنقاذ الاقتصاد المصري بعدد من المشروعات القومية العملاقة مثل قناة السويس الجديدة والعاصمة الإدارية، مشيرة إلى أن تلك المشروعات تعد المحاولة الأخيرة لتعافى الاقتصاد المصري من أزمته الراهنة وخلق فرص عمل، بالإضافة إلى تحقيق قفزة فى معدلات النمو الاقتصادي.

وتساءلت المجلة عن مدى قدرة الحكومة المصرية على تحقيق أحلامها فى انتاج أقمار صناعية وخلق مناخ ملائم للابتكار في ظل معاناة المصريين من نقص فى الوقود والاحتياجات الأساسية، حيث أن غالبية المصريين يعيشون تحت خط الفقر.




وذكر التقرير أن مصر لديها محاولات طموحة سابقة فى مجال الفضاء مثل إطلاق أقمار صناعية تجارية تبث قنوات تلفزيونية في جميع أنحاء الشرق الأوسط، بالإضافة إلى القمر الصناعي "ايجيبت سات" الذي أطلقته بالتعاون مع أوكرانيا عام 2007 والذي فقدت الاتصال به عام 2010.

ونقلت الصحيفة الأمريكية عن محمد يحيى، أستاذ الجيولوجيا والاستشعار عن بعد ونظم المعلومات بجامعة عين شمس، قوله إنه من الممكن الاستفادة من الأقمار الصناعية في الكشف عن موارد جديدة عن طريق جمع البيانات من تحت سطح الأرض للعثور على المعادن والنفط، مؤكدًا أنه من الممكن استخدام هذا المشروع في تطوير الاقتصاد المصري.


تطبيق اخباري
تنويه : الصور والفيديوهات في هذا الموضوع على هذا الموقع مستمده أحيانا من مجموعة متنوعة من المصادر الإعلامية الأخرى. حقوق الطبع محفوظة بالكامل من قبل المصدر. إذا كان هناك مشكلة في هذا الصدد، يمكنك الاتصال بنا من هنا.

عن الموقع

NEWS TV المصداقية مبدء و الحقيقة هدف و حرية الشعوب إهتمامنا

التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات لموضوع "نيوزويك: لماذا تنفق مصر ملايين الدولارات لإنشاء وكالة فضاء ''وهمية''؟"


الابتسامات الابتسامات